مع "كريم" و"أمنية" و"نوى"، خلينا الشتا أدفى!

مع انخفاض درجات الحرارة وحلول الأجواء الباردة والصعبة التي تتزامن مع بداية العام، عملت “خلي الشتا أدفى” على توفير وتوزيع طرود الشتاء على الأفراد والعائلات ذوي الدخل المتدني، للتخفيف من حدة العقبات التي يواجهونها. 

يفتقر العديد من سكان هذه المناطق في مختلف محافظات المملكة إلى الملابس الدافئة، والبطانيات والكاز، وغيرها الكثير من الأساسيات لهذا الوقت من العام. ومن هنا جاءت فكرة حملتنا الشتوية " خلي الشتا أدفى"، والتي تكاتفت فيها جهودنا مع شركاء يشاركوننا العديد من القيم المجتمعية والانسانية.

وهم شركة "كريم" و"أمنية"، لشراء وتوزيع طرود تحتوي على المستلزمات الأساسية لهذا الفصل، والتي تم توزيعها على العائلات ذات الدخل المتدّني في المناطق النائية في المملكة، بالتعاون مع الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، ونوى -إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد.

وإضافة إلى قيامنا بشراء الطرود لتقديمها إلى العائلات المحتاجة، فقد تم فتح المجال أمام عملائنا أيضاً للمساهمة في الحملة من خلال تطبيقاتنا، من أجل الوصول الى أكبر عدد من العائلات المحتاجة، وتخفيف التحديات والعقبات التي تواجه أبناء وبنات مجتمعاتنا الأردنية في مثل هذه الظروف الصعبة والباردة.

لقد أتحنا الفرصة لجميع عملائنا للتبرع من خلال تطبيقنا الذكي، أو عن طريق استخدام برومو كود WARMTH”" على تطبيق شركة "كريم"، حيث قامت الشركة بالتبرع بدينار واحد للحملة لكل رحلة استخدم فيها هذا البروموكود، أو عن طريق التبرع من خلال رصيدهم في برنامج الولاء الخاص بشركة "أمنية" umnicoin الموجود على تطبيق الشركة. كما أتحنا الفرصة للتبرعات بشكل مباشر من خلال منصة نوى.

لقد أثمر هذا التعاون ودعم عملائنا لنا، عن جمع مبلغ من التبرعات مقداره 16,200 دينار أردني، وبالتالي تمكنا من شراء 463 طرداً من طرود الشتاء بما فيها من مستلزمات أساسية، وسنقوم بتوزيعها لجعل فصل الشتاء أكثر دفئاً على العائلات المنتفعة.

تغيير واقع مجتمعاتنا الأقل حظاً وتخفيف العبء عنها ليس بالأمر المستحيل، إذا ما قمنا بالتعاون معاً والعمل يداً بيد. مبادرة "خلي الشتا أدفى" هي دليل على أن الشراكة الفعالة لا تزيد فقط من حجم الأثر، بل تساعد أيضاً على الحفاظ على استدامته واستمراريته، كما تحيي فينا روح العطاء وحس المسؤولية تجاه الآخرين. نتطلع قدماً إلى المزيد من هذه المبادرات!

هل أنت مستعد للبدء؟ تقدم بطلبك الآن.