شهر التوعية بسرطان الثدي

في شهر تشرين الأول من كل عام، تتحرك جهودنا لنشر الوعي حول أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين النساء في الأردن.

في شهر تشرين الأول من كل عام، ومع حلول شهر التوعية بسرطان الثدي، تتحرك جهودنا نحو إظهار التضامن ونشر الوعي حول أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين النساء في الأردن.

وفي هذا العام ركزّنا جهودنا نحو نشر التوعية لعملاءنا وموظفينا وكافة الأفراد من حولنا، حيث قمنا بشراء مجموعة من الشرائط الوردية من مركز الحسين للسرطان، وقمنا بتوزيعها على موظفي فروعنا ليضعوها على ملابسهم طيلة شهر تشرين الأول تعبيراً عن تضامننا.

كما ستعمل مبادرتنا البيئية بلاستيكا على إطلاق مجموعة كاملة باللون الوردي وعرضها في قرية الصويفية، وسيتم إضافة مبلغ دينارين على سعر كل قطعة من قطع هذه المجموعة، ليتم التبرع بها إلى مركز ومؤسسة الحسين للسرطان لدعم النساء الأقل حظاً في إجراء فحص الماموجرام مجاناً.

أما فيما يتعلق برفع نسبة الثقافة التوعوية بين كل من موظفاتنا وعميلاتنا ومجموعة من نساء مجتمعنا حول أحدث التطورات المتعلقة بسرطان الثدي، فسنعمل على عقد جلسة إلكترونية توعوية تفاعلية تقدمها الدكتورة ليال الأسير، أخصائية أمراض الثدي والجراحة العامة في مستشفى العبدلي. وستتناول الجلسة ذكر أهم الجوانب المتعلقة بسرطان الثدي، وتقديم مجموعة من النصائح فيما يتعلق بأهمية الكشف المبكر، وأفضل الممارسات التي يتوجب على المرأة الالتزام بها للاعتناء بصحتها، بالاضافة الى توضيح حقائق مرتبطة بالمعلومات المزيفة المتداولة

قمنا باختيار الهدف الثالث "الصحة الجيدة والرفاه" من ضمن أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، ليكون واحداً من المجالات التي يتم التركيز عليها خلال هذا الشهرضمن برنامجنا للمسؤولية الاجتماعية، ونحن نأمل من خلال هذه الأنشطة أن يكون لنا دور في تشكيل خيارات وأفعال أفراد مجتمعنا.

هل أنت مستعد للبدء؟ تقدم بطلبك الآن.